الأخبار

وربيرغ : واشنطن ستعاقب معرقلي الانتخابات في ليبيا

أكد المتحدث الإقليمي باسم الخارجية الأميركية سامويل وربيرغ، الثلاثاء، أن الولايات المتحدة الأميركية ستفرض عقوبات بحق الذين يعرقلون الانتخابات في ليبيا، وتتعاون في ذلك مع الشركاء الدوليين والحلفاء الإقليميين.

وأوضح وربيرغ، خلال حوار له مع قناة “الحرة” أن العقوبات لمعرقلي العملية السياسية الليبية وإجراء الانتخابات ستكون من الأمم المتحدة أيضا وفي المنطقة وخارجها.

وأضاف المسؤول الأميركي أن بلاده ودول أخرى يراقبون مجرى الأمور في ليبيا فيما تشتغل الدبلوماسية الأميركية مع جميع الأطراف والشخصيات الليبية وخاصة من خلال المبعوث والسفير الأميركي لدى ليبيا ريتشارد نورلاند.

وأجاب وربيرغ حول سؤال أزمة السلطة التنفيذية بأن الحلول لن تكون من واشنطن أو غيرها فأميركا لا تفضل أي شخص أو حزب على آخر، فيما يتم التواصل ومع جميع الأطراف الليبية لتشجيعها على الجلوس إلى طاولة الحوار.

وخلص وربيرغ إلى القول إن استراتيجية بلاده هي دعم خيار الشعب الليبي الذي اختار الانتخابات، مستدلا بتسجيل أكثر من مليونين ونصف في قوائم الاقتراع، مؤكدًا أن الوقت قد حان لوجود حكومة ليبية موحدة تواجه كل التحديات الاقتصادية والاجتماعية التي تشهدها ليبيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى