الأخبار

بو قعيقيص: على المجلس الرئاسي خوض الصراع السياسي وعلى وليامز إعادة النظر في مبادرتها

أكدت عضو اللجنة القانونية في ملتقى الحوار السياسي، آمال بوقعيقيص، أنه يجب على المجلس الرئاسي أن يخوض الصراع السياسي، كما يجب على المستشارة الأممية ستيفاني ويليامز إعادة النظر في مبادرتها.

وقالت عضو اللجنة القانونية في بيان عبر صفحتها بـ فيسبوك، إن “خارطة طريق جنيف المنبثقة عن توصيات برلين حققت نجاح ملحوظ في المسار العسكري أوقفت الحرب وتأسست لجنة العشرة ويحقق  المسار الأقتصادي نجاحات متمهلة في توحيد جناحي المصرف المركزي”.

وأضافت أن “المتعثر هو المسار السياسي الذي لابد أن يشهد تحديث هام  فربطه بإرادة مجلسي النواب والدولة وحدهما وهما المدين المتعنت دون وجود جهة ضاغطة تحظى بمساندة دولية هو استخفاف بالليبيين وبثوابت القانون”.

وأردفت؛ “فلو كان لدى هذين المجلسين إرادة للتغيير لكان  ذلك منذ وقت طويل في ماراثون التلاقي بينهما  الذي كان والعدم سواء”.

وأشارت إلى أنه يجب على “المجلس الرئاسي الذي ظل على الحياد متمترس خلف  دوره  البروتوكولي فقط؛ أن يخوض  الصراع  الآن باعتباره رأس هرم السلطة التنفيذية والموكل إليه أمن ليببا ووحدتها”.

وختمت موضحة أنها ترجو أن “تعيد ستيفاني ويليامز النظر في مبادرتها الحالية  ليكتمل نجاحها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى