الأخبار

البكوش: ما يحدث حاليًا ليس إتفاق سلام بين الأطراف

قال المستشار السابق في مجلس الدولة الاستشاري صلاح البكوش إنه من المفترض أن تساعد اللجنة الاستشارية بطرح الإقتراحات لحل الاشكالية التي وقع فيها ملتقى الحوار السياسي حول آلية إختيار السلطة التنفيذية.

البكوش رأى خلال تغطية خاصة أذيعت على قناة “التناصح” التابعة للمفتي المعزول الغرياني، أن “هناك مشكلة في هذه اللجنة كونها تشكلت على أساس الأقاليم خاصة أن الأعضاء من إقليم طرابلس 3 منهم من العدالة و البناء الذي يؤيد المقترح الثاني”، حسب قوله.

وأشار إلى “ضرورة التركيز على ما يحدث في اللجنة القانونية فيما يخص ما يسمى الأساس الدستوري و القانوني للإنتخابات، معتبراً أن تعزيز عمل اللجنة القانونية أو الخروج بتثبيت لموعد الانتخابات يعني أنه لا معنى لوجود اللجنة الاستشارية و السلطة التنفيذية”، حسب قوله.

وأضاف زاعماً: ”ما حدث ليس إتفاق سلام بين الأطراف بل هدنه مؤقتة لأن جذور المشكلة لم تحل، المصالحة الخليجية لن تؤثر على القضية الليبية ولكن ربما ستقلص فرصة حدوث حرب في السنوات القادمة لأنها تمهد الطريق لينظر جو بايدن للقيادات السياسية على أنها قيادات متوازنة وتعمل من أجل الإستقرار في المنطقة وهذا هو أساس تحرك مصر تجاه حكومة الصخيرات”، حسب زعمه.

وتوقع في ختام حديثه تركيز الرئيس الأمريكي الجديد على التعاون بين حلفاء أمريكا من أجل إخراج الروس من ليبيا لتهديدهم لما يعتبروه السلم و الأمن القوميين وتهديدهم لحلف الناتو وجنوب أوروبا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى