الأخبار

عضوا المجلس الرئاسي اللافي والكوني يلتقيان في طرابلس وزير الخارجية الجزائري

استقبل عضوا المجلس الرئاسي موسى الكوني وعبد الله اللافي، اليوم الاثنين وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم ووزير الداخلية  كمال بلجود والوفد المرافق لهما .

وفي مستهل اللقاء رحب عضو المجلس الرئاسي  عبد الله اللافي بالوفد الجزائري، مؤكدا على ان مايجمع البلدين هو تاريخ مشترك، مشيدا بالدور الذي قامت به الجزائر  للجمع بين   الفرقاء من خلال احتضانها لعدد من اللقاءات التنسيقية بين كل الاطراف الليبية .

من جانبه قال عضو المجلس الرئاسي موسى الكوني، أن ليبيا تكن للجزائر كل الاحترام من خلال تعاملها مع الازمة الليبية ووقوفها بجانب الشعب الليبي وهذا ليس غريبا، مشيرا الى ان الهدف الاكبر امام المجلس الرئاسي هو تنظيم الانتخابات في موعدها المحدد .

من جهته اكد وزير الخارجية الجزائري دعم الجزائر لوحدة ليبيا  واستعدادها لتقديم كل الدعم بما يساهم  في خروجها من ازمتها .

واضاف ان الجزائر بحاجة الى ليبيا  مستقرة وقوية  لان استقرار ليبيا  من استقرار الجزائر  وامن ليبيا من امنها.

وتناول اللقاء مناقشة اليات تفعيل اتفاقية اتحاد المغرب العربي الذي تأسس في العام 1989 والذي ضم دول ليبيا وتونس والجزائر والمغرب وموريتانيا .

مقالات ذات صلة