الأخبار

شركتي الواحة والمبروك للعمليات النفطية تعتزمان صيانة الحقول التي دمرها تنظيم داعش الإرهابي

أكد المسؤول بقسم الإعلام بشركة الواحة علي الفارسي أن “الشركة وقعت عدة اتفاقيات مع شركة المبروك للعمليات النفطية، لإنشاء طريق يربط حقل الظهرة بحقل المبروك والتعاون في صيانة الحقلين اللتين دمرهما تنظيم داعش الإرهابي“.

الفارسي وفي تصريحات خاصة لموقع “العين الإخبارية” أمس السبت، أوضح أن الشركة تعمل أيضًا على إعادة تأهيل مجمع خزانات السدرة، متوقعًا أن يضيف ذلك للإنتاج نحو 12 ألف برميل يوميًا، وفق ما ذكر.

وتابع: “الشركة تعمل أيضًا على إعادة تأهيل شبكة نقل النفط الخام التي تحتاج لأموال ضخمة في ظل شح الموارد وتدني الميزانيات، بسبب عدم حصول المؤسسة الوطنية للنفط على التمويل الكافي من السلطات الليبية”.

وقال: نجحت شركة الواحة في تشكيل فريق لإعادة تشغيل حقل الظهره والبدء في عملية التأهيل. مشيرًا إلى تنفيذ مشروع سكني تمهيدًا لعودة العاملين، بخلاف صيانة الكهرباء والماء والبنية التحتية.

ووصف الفارسي حقل الظهرة بعميد حقول النفط في شركة الواحة، كونه ينتج 12 ألف برميل يوميًا.

مقالات ذات صلة