الأخبار

بوريل للدبيبة: الاتحاد الأوروبي مستعد لتكثيف تعاونه معكم ولتقديم الدعم اللاّزم

تحدّث الممثل السامي للاتحاد الأوروبي للشّؤون الخارجيّة والسّياسة الأمنيّة – نائب رئيس المفوضية الأوروبية، جوزيب بوريل، أمس الأربعاء، مع رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة.

وبحسب الموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي، فإن جوزيب بوريل هنأ رئيس الوزراء على تشكيل حكومة الوحدة الوطنيّة الجديدة ورحّب بجهود حكومته وتصميمها على استعادة الوحدة الوطنية وفتح صفحة من السلام والمصالحة في ليبيا.

ومرّر الممثّل السّامي بوريل رسالة دعم قوية أكّد فيها  على استعداد الاتحاد الأوروبي لتكثيف تعاونه مع الحكومة الجديدة  وتقديم الدعم اللاّزم وفقًا لاحتياجاتها وأولوياتها.

واقترح بوريل التّعاون في المجالات التي يمكن فيها  للاتّحاد الأوروبي  تقديم الخبرة و القيمة المضافة ، وذلك مثلا في مجال بناء المؤسسات، والحوكمة الاقتصادي ، والإعداد للانتخابات الوطنيّة في ديسمبر 2021  كما تمّ التخطيط لها في خارطة طريق منتدى الحوار السّياسي اللّيبي ، وكذلك من خلال سياسة الأمن والدّفاع المشتركة عن طريق بعثة الاتّحاد الاوروبي للمساعدة الحدوديّة في ليبيا وعمليّة إيريني التّابعة للقوات البحرية للاتحاد الاوروبي في البحر المتوسّط.

وتحدّث بوريل والدبيبة عن أهميّة الحفاظ على استقرار ليبيا وتعزيز مؤسّساتها الموحدة، وضمان استمرار تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار، والاعتراف بالدور الذي لعبته اللجنة العسكرية المشتركة 5+5  في هذا الصدد، بالاضافة الى الحاجة إلى إرساء آلية مراقبة ذات مصداقية.

واتّفق بوريل والدبيبة على التخطيط لزيارات متبادلة والقيام بالتنسيق والتعاون بشكل وثيق، بما في ذلك عن طريق  بعثة الاتحاد الأوروبي لدى ليبيا التي يعتزم الاتحاد الأوروبي تعزيز وجودها في طرابلس قريبًا على أمل أن يسمح الوضع الأمني ​​والصحي بذلك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى