الأخبار

تجمع شباب ليبيا: اختطاف أبو عجيلة خيانة عظمى يعاقب عليها القانون

اعتبر التجمع الوطني لشباب ليبيا عملية تسليم المواطن الليبي أبو عجيلة مسعود بأنها جريمة اختطاف تخالف كل الأعراف والمواثيق الدولية، قائلين، “يعتبر هذا التصرف خيانة عظمى يعاقب عليها القانون”.

وذكر التجمع الوطني لشباب ليبيا، في بيان له، “تابع منسقي تجمع شباب ليبيا بكل أسى وحزن عملية اختطاف المواطن الليبي أبوعجيلة المريمي وتسليمه لدولة أجنبية، حيث أن هذا العمل يعد جريمة ومخالفة لكل الأعراف والمواثيق الدولية، وذلك بعد ان تم التسوية بين الولايات المتحدة الأمريكية و ليبيا بموجب الاتفاقية التى وقعت عليها الدولتين عام 2008 بإنهاء كافة القضايا العالقة بينه”.

وأضاف، “بالتالي يعتبر هذا التصرف خيانة عظمى يعاقب عليها القانون، وأننا نستكر ونرفض رفضا تاما هذا التصرف الإجرامي فى حق المواطن الليبي أبو عجيلة المريمي والدولة الليبية، ونطالب كافة شباب ليبيا بالخروج إلى الساحات والميادين، تضامنا مع المواطن أبو عجيلة المريمي.

وحذر التجمع الوطني لشباب ليبيا من عواقب هذا العمل الغير أخلاقي الذي سيزيد من التمزق الاجتماعي ويهدد وحدة التراب الوطني”.

زر الذهاب إلى الأعلى