الأخبار

المسوري: التشكيك في اختيار النائب العام يستهدف جهود مقاومة الفساد

أشاد عضو مجلس الدولة الاستشاري، صفوان المسوري، بعملية اختيار النائب العام الصديق الصور، والمستشار عبدالله بورزيزة، رئيساً للمحكمة العليا خلفاً للمستشار محمد الحافي.

المسوري، وفي تصريحات خاصة لـ “ليبيا الحدث” أوضح إن اختيار النائب العام ورئيس المحكمة العليا ربما أفضل ما قام به مجلس النواب ومجلس الدولة، وقد تمت هذه الاختيارات بشفافية عالية وبما يشبه الإجماع داخل المجلسين.

وأضاف المسوري، في تصريح صحفي: ”أربأ بزملائي التشكيك المفاجئ والمتأخر في سلامة الإجراءات دون تبريرات منطقية”.

وتابع: ”أخشى أنهم يخوضون بوعي أو بدونه معركة نيابة عن آخرين تستهدف جهود مقاومة الفساد”.

زر الذهاب إلى الأعلى