الأخبار

لنقي: لا يمكن بناء أي تفاهم بين الليبيين إلا باستعادة إرادتهم الوطنية دون أي تدخلات خارجية

حمل عضو مجلس الدولة الاستشاري أحمد لنقي مسؤولية فشل اجتماعات عقيلة صالح وخالد المشري للتدخلات الإقليمية، مشيرًا إلى أنه لا يمكن بناء أي تفاهم بين الليبيين إلا باستعادة إرادتهم الوطنية دون أي تدخلات خارجية.

لنقي وفي تصريحات صحفية قال إن شرط إلغاء ازدواجية الجنسية في حالة الترشح لرئاسة الدولة هي النقطة التي أنهت التوافق، متوقعًا أن تتواصل المحادثات في القاهرة في الأيام المقبلة.

وحول مسؤولية ويليامز، رأى أن الليبيين يتحملون جزءا من الفشل وكذلك الدول الإقليمية المتدخلة في الشأن السياسي الليبي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى