الأخبار

قزيط: قصة التفاهم على نقاط خلافية في مسودة الدستور مجرد كلام مضلل وهو نصف الحقيقة

قال عضو مجلس الدولة الاستشاري بلقاسم قزيط إن المفاوضات في القاهرة من المؤكد أنها لن تستمر إلى ما لا نهاية.

قزيط وفي تصريحات صحفية اعتبر قصة التفاهم على نقاط خلافية في مسودة الدستور التي تم الإعلان عنها مجرد كلام مضلل وهو نصف الحقيقة.

وأضاف: “نقاط الخلاف لا يمكن تجاوزها بحسب اعتقادي، ولن نصل في نهاية المطاف في هذا الحوار إلى النتيجة التي ينتظرها الناس؛ لأن الظروف والعقبات باقية وسوء الفهم والحذر يزدادان ولن يكون هناك خرق واضح”.

وختم قزيط بالقول: “فشل لقاء خالد المشري وعقيلة صالح في مصر يعطي مؤشرات حاسمة أن عدم التفاهم هو الحاصل”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى